خواطري!

ولأنه أبي “..

IMG_5829.PNG
إدخال تسمية توضيحية

لاتستطيع الحياه أن تهزمني ولا حبٌ يكسرني, لا آلام تعلو صدري.. لانه أبي

  قوتي في الحياه وحب أبنته الوحيد مآدمتُ أنطق كلما أصبحت بـ” بابا” أأي احزان تنتهك صدري؟

ابنته الكبرى فرحة الاولى ودقات قلبه المرتبكه عند رؤيتي ” رؤيةُ طفلته الاولى !

وارتجاف يديه عندما حملني لأول مره لـ يكبر بأذني

نلتُ هذا الشرف العظيم يا أبي نلت شرف اول أسم ينضم الى كرت عائلتك “بالتحديد الى قلبك”!

أسمي في هاتفه ( أبنتي العظمى) !

كيفَ لا أكونُ شيء عظيم وانا انتمي الى اسم  ” محمد”

كيف يا أبي ان تراني أملكَ والضوء اللذي ينير عتمتك

  وانا زهرتك ومنك اروى!

  انت مأمني وفرحي وأمانَي

 

 

                                       “دائماً سأكون عظيمه

                                            لكونك أبي انا عظيمه ..حظ ” 

 

عنَي !

معنى ان تموت.. وتحيّا

IMG_6088

هل يجدر للأنسان أن يموت ويعيش من جديدّ!

هل سبق لأحدنّ ان يعيش تجربة الموت!

المتعارف للموت ان يقبض الله روحك

ان تنقطع انفاسك

وتغمضّ عينييك للأبد…للأبد!

استحاله ان تستفيق تلك الروح النائمه المقدر لها أن تنامَ طويلاً, ان تموت

 ” ولكنني حييّت!

عشت لحظاتُ الموت ولكنني برحمَة ربي حييّت..

كتَب لي ربُي ان اعيش تجربه الموت تلك

 ان تنقطع أنفاسي وتموت اطرافي

كان اسمّي ضمَن اسّماء الموتى تلك الليله بل تلك الدقائق “المرعبه” .

أذكر يومُها انني كنُت بخير لا أدري ماذا حصل!

 وكيف سقطتُ مغماً علي!

وكيف اختنقتُ بلساني ولا عدتُ اتنفس!

وكيف لي أرهاقٌ وتعبّ بسيط فعل كل هذا!

بائت بالفشل كل المحاولات لأستفيق من أغمائي” الموته الصغرى”

وبدأ اليأس على قلوب عائلتي

عندما التفتّ ساقيا ببعض ( وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ)

يضمني أبي ضمة مودع يقول:”تموت بحضني”

و أمي تصرخُ بقلبً مؤمن أن لا ستصَحو لنّ تموتُ

كانت أمَي ليست مستعده بعد لفراقي وكان ربي لطيفٌ بقلبها.”

وتَعلو اصوات الصراخ والبكاء..

و في لحضات اليأس تلكَ أغاثني الله أغاثَ صّدري بعد أن جفُ.

أدركت حينها ان لاشيء مستحيل على الله لاشيء ..

وانه ارحم الراحمين بعباده, كان رحم بقلب أمي المنكسر

ودموع أبي اليأسه وأخوتي المقبوضه قلوبهم تردد “يارب لا”

صَحوت من اغمائي من موتي ..

صحوت وانا ارجف خوف والتفت لمن حولي بصّدمه بضعف واصرخُ كنت سأموت “..

لا استطيع وصف شعورَ عائلتيّ لحظه فتحُت عيناي من جديد..

لا استطيع ان اقولَ كمّ من فرحة وراحه ملئة اعينهم الحزينه..

لا انسى مرارة ذلك اليوم ..

لا انسى تعب امي ودموعها..

ولا انسى انكسار قلبَ أبي وحزنّه..

لا انسى كم حمدتَ ربي على كل لحظه كتب لي فيها عمر جديد أعيشه..

كان بيني وبيّن الموت شعره لولاَ لطفّ الله لأنقطعت أنفاسيّ ولا كنت اليوم أكتبُ ماحدث معيّ .

 


    الحمدلله  

خواطري!

كوب قهوه ,

 

IMG_5821

ما الغريب في استمرار الحياه دون يد ترتبتُ على أكتافنا

دون صديق نتاقسم معه الحزن قبل الضحكه

مع ملايين من الناس لكنك وحيد لا احد يشبهك

وعلى وسع العالم لكنه يضيق بك..

ما الغريب انك كنت انتَ لنفسك الامان والقوه الملجأ الوحيد لوحدتك انتَ ..

قد تكون نكرت جميل كوب القهوه انذاك بقولك “وحيد ” !

حين تستيقظ و تشرب القهوه ويتحسن مزاجك فهي تقول لك صباح الخير

وحينَ تعود في المساء وقد ارهقتك اشغالكَ  ف تنظر القهوه بأنتظارك لتعطيك القوه.

 

والمزيد المزيد من القهوه!

  تمسك بيد كوب قهوه دوما خير من يد تفلت بك يوما..

 

كتبُ يوم:

8/13